10 نقاط مهمة كي تكتب مقالا متميزا على الإنترنت

كتابة المقالات هو نوع من كتابة المحتوى وهو أحد أكثر الطرق استخداما في التسويق الالكتروني للمنتجات والخدمات المختلفة على الإنترنت، وتوجد منافسة قوية بين الشركات والمواقع المختلفة على كتابة أفضل محتوى يقدم منتجاتها وخدماتها بأفضل صورة بما يجعل من المهم كتابة مقالات متميزة وليس مقالات عادية. ولكي تكتب مقالا متميزا تابع معنا هذا المقال لنتعرف على ذلك سويا.

تختلف المقالات من حيث أهدافها، محتواها، طريقة كتابتها. فكما يوجد نقاط يجب مراعاتها عند كتابة المقال، كذلك يمكنك الاستفادة منه بعدة طرق.

في مقالنا سنقسم كتابة المقالات بشكل عام إلى 3 مراحل:

الأولى: قبل أن تكتب مقال (تحديد أهداف المقال، القارئ المستهدف، نوعية المقال، البحث والقراءة)

الثانية: كتابة المقال (هيكلة المقال وقواعد الكتابة)

الثالثة: بعد كتابة المقال (نشر المقال والربح من كتابة المقالات)

أهمية كتابة المقالات وما هي أهدافها؟

لكي تكتب مقالا متميزا يجب أولا أن تحدد الهدف من المقالة، وإليك أهداف عامة لكتابة المقالات.

  • تعد القراءة بشكل عام أحد أهم مصادر المعرفة لكثير منا، قد تقول أننا في المنطقة العربية لا نقرأ كثيرا لكن انتبه لأن كثيرا منا يبحث على الإنترنت عن معلومات عن الخدمة أو المنتج الذي ينوي شراءه ومحركات البحث تبحث في المواقع عن الكلمات المرتبطة بما يقوم المستخدم بالبحث عنه.
  • كتابة المقالات لمراجعات الخدمات والمنتجات.
  • التسويق الإلكتروني والترويج للمنتجات والخدمات المختلفة.
  • شروحات فنية في مجالات متخصصة
  • زيادة ترتيب موقعك في محركات البحث (السيو SEO)
  • نشر المعرفة وزكاة العلم

تحديد مواصفات القارئ المستهدف

يجب أن تحدد نوعية القارئ ومواصفاته وهو ما يعرف في التسويق ب “شخصية المستخدم” أو “user persona” هل المقال لمتخصصين في مجال معين اما إنك تشرح المجال المتخصص غير المتخصصين فيه كذلك أي الدول التي تستهدفها بمقالك

إليك بعض النقاط التي من المفيد تحديدها في القارىء:

  • الفئة العمرية
  • اللغة: هل هي اللغة العربية، وهل يوجد لهجة بعينها؟
  • الدولة أو الدول التي تستهدفها.
  • الشريحة الاجتماعية
  • الشريحة المادية
  • الجنس: للذكور أم للإناث أم للاثنين
  • المستوى التعليمي أو قد نسميه أيضا مستوي الخبرة والمعرفة
  • متخصصين في مجال المقال أم غير متخصصين.
10 نقاط مهمة كي تكتب مقالا متميزا على الإنترنت 1
استراتيجية كتابة المقال

تحديد نوعية المقال

بعد أن حددت هدفك من المقال، ونوعية القارئ المستهدف، نأتى لتحديد نوعية المقال والتي ستساعدك في هيكلة المقال وترتيب أفكارك بشكل أفضل للقارىء، وهذه هي أشهر أنواع المقالات:

  • مقالات القوائم: وهي مقالات ذات المحتوى الكثيف نوعا ما، ويبدأ بعنوان فيه أرقام، مثل (أفضل 10 نصائح ….)، وخلال المقال يكون هناك عناوين رئيسية بحيث يشرح كل عنوان معلومات عن نصيحة بشكل مفصل. هذا النوع من المقالات مفيد في تقديم النصائح السريعة أو عمل المقارنات، فإن مقالة القوائم هي الحل الأفضل لهذا النوع من المحتوى.

مثال: 6 طرق تحصل منها على تصميمات مجانية أو مدفوعة، 8 طرق كسب المال من الانترنت

  • مقالات الشروحات: وهو مقالات الشروحات والتي تشرح أمرًا ما بشكل تفصيلي (كيف أقوم بعمل….. ) هذا النوع مفيد عند تقديم حلول لمشكلة فنية وطريقة تنفيذ هذه الحلول، وهنا يكون من الأفضل أن تكون مقالتك مدعومة بالشرح مع الصور أو الفيديوهات إن لزم ذلك.
  • مقالات اللقاءات أو مراجعات الخدمات والمنتجات: هذا النوع يمكن أن يساعد في انتشار محتوى مقالاتك بقوة كبيرة، حيث يعتمد على إجراء مقابلة شخصية من أحد المشاهير أو المتخصصين في مجال ما، والبدء في طرح الاسئلة التي تساعدك على تقديم إجابات لزوارك عما يبحثون عنه. أو يكون المقالة عبارة عن سرد مراجعة لك أو تجربة تفصيلية لخدمة أو منتج يهم قراؤك. و يعتبر من أسهل طرق كتابة المقالات.
  • المحتوى الإخباري: لاستعراض كافة الأخبار والمستجدات أو التطورات عن المواضيع التي يهتم بها متابعوك، وما أخر تحديثات السوق ونصائح وتعليقاتك الخاصة عن هذه الأخبار. ويجب أن يكون محتوى الأخبار مدعمًا بالمصادر والصور.

البحث باحتراف كي تكتب مقالا محترفا

كلما زادت مهارتك في البحث عن المعلومات كلما تحسنت مهارتك فى كتابة المقالات و زاد تميز مقالاتك، تخيل كاتب يقدم 5 معلومات جديدة للقارئ وكاتب آخر يقدم 10 معلومات جديدة، أيهم يفضله القراء؟ لذلك كلما زادت مهاراتك في البحث كلما زادت مهارتك في الكتابة.

البحث المقصود هنا أنواع

  • بحث عن أحدث الموضوعات: وهذا يتم من خلال متابعة المنصات الشهيرة في المجال الذي تكتب فيه.
  • بحث عن أشهر الموضوعات والكلمات ذات الصلة: بمعنى ما هي أكثر الكلمات التي يستخدمها القراء للبحث عن موضوع معين؟ فهذا يفيد في ال SEO والذي سنتحدث عنه في مقالنا هذا.
  • بحث عن تفاصيل موضوع المقال الذي تكتب عنه: وهي مهارة متعلقة أكثر باستخدام محركات البحث للوصول إلى أكبر قدر ممكن من المعلومات. وهنا أقدم لك نصيحة على الهامش: ابحث باللغة الإنجليزية فمصادرها كثيرة، ثم ترجم ما توصلت إليه ستجد نتائج مذهلة.
10 نقاط مهمة كي تكتب مقالا متميزا على الإنترنت 2
اقرأ و استمتع بالقراءة لتكتب مقالا مميزا

اقرأ كثيرا

فمن لا يقرأ لا يكتب، أول خطوة كي تكتب مقالا متميزا هي أن تقرأ، لابد من القراءة والبحث فكلما قرأت أكثر كلما صار لديك كم من أكبر من المعلومات وكلما بحثت أكثر كلما زاد أفق معلوماتك واستطعت الربط بينها وبالتالي تصل إلى معلومات أكثر مصداقية وأدق تعبيرا عما تريد الكتابة عنه. وبذلك تتمكن من كتابة محتوى جيد في مقالك وتقديم معلومات يستفيد منها القارئ وينجذب لكتاباتك.

تذكر: الكاتب الماهر قارئ مطلع وباحث ماهر.

هيكلة وكتابة المقالات

يحتوي أي مقال بشكل عام على مقدمة ثم فقرات ثم نهاية

  1. حدد الأفكار الأساسية، الأفكار الفرعية، والمحتويات الأساسية المطلوب تغطيتها في كل فقرة من المقال، ونماذج مشابهة من المقالة المطلوبة، قم بعمل عصف ذهني للخروج بأفضل الأفكار.
  2. ضع عنوانا جذابا يعبر عن مضمون المقال وتجنب العناوين الخادعة فهي تعطي انطباعا سيئا للقارئ
  3. مقدمة المقالة: اجعلها موجزة ومختصرة (أقل من 5 سطور)، وتعبّر عن المحتوى الذي سيشرح في المقالة، وتتكون غالبًا من جزأين: الجزء الأول: أسلوب يخاطب القارئ بمشكلة تواجهه في جزئية معينة سنقوم بحلها في المقال، وفي الوقت ذاته تحفز القارئ على متابعة القراءة. والجزء الثاني: ملخص ما سيشرح في المقال (في هذا المقال سنتعرف على …)
  4. حدد العناوين الفرعية للمقال: فتحديدك للعناوين الفرعية يساعدك على ترتيب الأفكار في رأسك وكذلك ترتيب المعلومات التي تريد إيصالها للقارئ. وخلال كتابة المقال قد تقوم بالتعديل عدة مرات على هذه العناوين وعلى ترتيبها حتى تصل إلى أفضل شكل ومضمون لها.
  5. طول الفقرة: من الأفضل دائمًا أن تكون قصيرة (ما يعادل 3 سطور تقريبًا) في حالة الحاجة إلى شرح كمية كبيرة من المعلومات؛ فإمّا يتم تقسيمها إلى عدة فقرات أو الفصل بينهم بعدة عناوين فرعية.
  6. التسلسل الهرمي للمقالة: عنوان المقال: H1، عنوان فرعي: H2، عنوان جزء داخل عنوان فرعي: H3
  7. ركز على الفائدة للقارئ أو المستخدم: عندما تقارن بين منتجين او خدمتين تجنب التركيز على رأيك أنت (مثلًا: ووردبريس أفضل من جوملا)، لكن الأفضل أن يتم التركيز على توضيح الفوائد التي يحصل عليها المستخدم من استخدام هذا المنتج او هذه الخدمة عن غيرها

مثال جيد: “يساعدك نظام الووردبريس في الحصول على الخصائص والإمكانيات الكاملة لإدارة موقعك كونه مفتوح المصدر كما أن له مجتمع كبير داعم له وبالتالي تجد حلولا لمشاكلك الفنية بسرعة، ولذلك فهو الأنسب في الاستخدام من جوملا”

مثال سيء: “تم بناء الووردبريس بنظام برمجي متقن باستخدام لغة PHP، ويستخدمه الكثير من أصحاب مواقع الويب، ولذلك فهو الأنسب في الاستخدام من جوملا”

  • ادعم كلامك بالأرقام والإحصائيات: قلل من استخدام الآراء وقلل من كلمات مثل “قليل”، “كثير” وركز أكثر على الإحصائيات التي تؤكد كلامك فذلك يزيد من ثقة القارئ في مصادر معلوماتك.
  • اذكر مصادرك: فليس منا من ولد عالما، ومن المؤكد أن معلوماتك لها مصادر، فاذكر مصادر معلوماتك قدر المطلوب. فلكل معلومة أو إحصاء اذكر مصدره خاصة المعلومات التي تحتاج إلى توثيق (مثل بعض الإحصائيات، المعلومات التاريخية، أو بعض المعلومات الجديدة)
  • 10- ‏خير الكلام ما قل ودل: تجنب الحشو وزيادة الكلمات بدون داعي ‏فأنت تخاطب البشر لا تتخيل نفسك ‏فأنت تخاطب البشر لا تتخيل نفسك خاطب آلة.
  • الخاتمة: وبعد التلخيص اطلب من القارئ عملا ما كأن يقول رأيه في المقال في التعليقات أو يشارك المقال مع أصدقائه أو غير ذلك.

أيضًا جدير بالذكر مراعاة سهولة مقروئية المحتوى بتقسيمه لعناوين وفقرات مختلفة، وكذلك تقسيم بعض النصائح على هيئة نصائح مرقمة، واستخدام فقرات نصائح مميزة بالمنتصف حتى لا يشعر القارئ بتكدّس المعلومات ويشتت فيها، خصوصًا في المقالات التي تجمع العديد من المواضيع في موضوع واحد.

مراعاة القواعد النحوية والإملائية

  • يجب التأكد من سلامة اللغة العربية، وتجنّب الأخطاء اللغوية والإملائية، مع استخدام أسلوب تبسيط المعلومات بشكل كبير والابتعاد عن الإطناب واستخدام المحسنات البديعية دون الحاجة.
  • استخدم اللغة العربية الفصحى وتجنب الكلمات العامية ‏فهي لا تساعدك على توصيل المعنى المقصود للقارئ كما أنها تختلف من دولة عربية إلى أخرى اما اللغة العربية الفصحى فهي عامة للجميع يفهمها.
  • لا داعي لاستخدام التشكيل ولكن قد تستخدمه قليلا عند الحاجة.
  • ‏حافظ على استخدام علامات الترقيم بشكل سليم أفضل، مثل الفاصلة (،) والنقطة (.) وغير ذلك
  • بالنسبة للألفاظ الأجنبية فيتم كتابتها باللغة العربية مع اللفظ الأجنبي الشائع بين قوسين، فمثلًا يتم كتابة: تصوير شاشة (Screenshot)، ويتم كتابة: العلامات التجارية (Brands).
  • بخصوص المصطلحات الأجنبية فالأفضل نكتب اللفظ المشهور سواءًا بالعربية أو الإنجليزية مثلًا كلمة مايكروسوفت أو أمازون، يمكن أن تكتب بهذا الشكل (مايكروسوفت، أمازون)، أو تكتب بالحروف الإنجليزية (Microsoft, Amazon,) لأن المصطلحات المذكورة كلها مشهورة على هذا النحو (المصطلح العربي والإنجليزي والمصطلح المترجم)

لكن هناك بعض المصطلحات المشهور فيها هو المصطلح الأجنبي فقط، مثل لوحة cPanel، فإن الأشهر لها هو المصطلح الإنجليزي فيكتب كما هو ولا يكتب معرب أو بترجمة حرفية، وبالتالي فإن الأولوية لمراعاة مدى شهرة المصطلحات.

بعض الأخطاء اللغوية الشائعة

  • عدم التفريق بين همزة القطع وهمزة الوصل، مثل: انتقال، ليس: إنتقال، ويمكن معرفة الهمزة بخطوة واحدة وهي أن تضيف واوًا أو فاءًا قبل الكلمة؛ فإن ظهرت الهمزة فهي قطع وإلا فهي وصل.
  • الخلط بين الياء المنقوطة وغير المنقوطة (الألف اللينة)، الياء المنقوطة هي التي تنطق ياءً أثناء الحديث مثل، ينتهي، في، عليّ، أما غير المنقوطة: فهي التي تنطق ألف لينة مثل: محتوى.
  • مراعاة المسافات بين الكلمات والأقواس؛ فالصحيح أن نكتب: (أدوات) وليس ( أدوات ).
  • كتابة الهمزة المتطرفة والساكنة بشكل خاطئ، مثل: (شيء) بدلا من: (شئ)
  • عدم وضع تنوين، أو وضعه على الحرف الأخير، أو وضع ألف التنوين بعد الهمزة، لاحظ التالي: جزءًا وجزاءً.
  • وضع همزة قطع لأمر الثلاثي مثل: اضبط وليس: إضبط، أو الفعل الخماسي والسداسي مثل: استدار، وانتقال.
  • كثرة نسيان نقطة نهاية الجملة.
  • وضع همزة وصل للفعل الرباعي مثل: أسرف إسرافًا.
  • وضع مسافة بعد علامات التنصيص سواء الأولى، الأخيرة مثل: “الووردبريس”، وليس: ” الووردبريس “.
  • الإسهاب في الجملة بغير داعي، والمعنى يكتمل بجملة مختصرة وتكون أثبت في الذهن.
  • إذا كانت صياغة الجملة للدلالة على التأكيد والثبوت فالأفضل أن نبدأ بجملة اسمية، أما إن كان حديثنا عن بناء أو تراكيب ونود ظهور فعلٍ ما فالأفصح البدء بالجملة الفعلية.

الدعم بالصور ومقاطع الفيديو

فكما قالوا “الصورة بألف كلمة” والفيديو يوصل الشرح بشكل أقوى من الكتابة وهذه سمة عامة في البشر أنهم يميلون إلى التركيز مع الشرح بالفيديو والصور أكثر من الكلمات، لذلك لا تجعل مقالك أصما مليئا بالكلمات فقط فذلك يصيب القارئ بالملل فينصرف عن استكمال قراءة مقالك. لذلك ولكي تكتب مقالا متميزا ادعمه بالصور التي توضح ما تشرح وكذلك مقطع أو أكثر من مقاطع الفيديو قد يساعدك كثير في أداء مهمتك.

بخاصة إذا كنت تكتب مقالا متخصصا أو فنيا فالصور تدعمه بشدة مع مراعاة ذكر مصادر الصور أو أو استخدم صورا من إنتاجك وتجنب استخدام الصور ذات حقوق الملكية الفكرية وإليك قائمة بواحد وعشرين موقع يمكنك اخذ منها صور مجانية بدون حقوق ملكية فكرية، يمكنك كذلك أخذ التقاط أي تصوير للشاشة (Screenshot) أو أخذ صورة خارجية بنفسك لما تريد الكتابة عنه.

ويمكنك عمل بعض التعديلات البسيطة على هذه الصور من خلال استخدام برنامج ال Photoshop وإن كنت لا تتقن فلا تقلق فبرنامج ال Paint أسهل منه ويفيد كثيرا لتأدية الغرض أو تستخدم برنامج Snagit أو أي برنامج احترافي لأخذ تصاوير الشاشة

10 نقاط مهمة كي تكتب مقالا متميزا على الإنترنت 3
كتابة المقالات تحسن ترتيب موقعك فى محركات البحث

مراعاة قواعد السيو SEO

  1. يوصي بألا يقل المقال عن 1000 كلمة، ولكن أيضا على حسب الفائدة التي تنعكس للقارئ، فمثلًا إذا وجدت أن هناك كمًا من المعلومات يمكن أن يوصِل عدد كلمات المقالة إلى عدة آلاف من الكلمات فلا بأس، والعكس كذلك إذا كانت المقالة تحتاج للاختصار فلا مانع من الاختصار وحينها يتم تغليب نقطة جذب القارئ.
  2. بالنسبة للكلمات المفتاحية فيفّضل كتابتها في المقدمة والعناوين الرئيسية والفرعية، وفي جميع المقالة بنسبة 1-2%. يتم استخدام الكلمات المفتاحية والكلمات المشتقة والتي تحمل نفس المعنى، فمثلًا كلمة “التسويق الإلكتروني”، تحمل كلمات مشتقة منها: التسويق الرقمي، التسويق عبر الإنترنت.. وهكذا.

يجب أن يتم إدراج الكلمات المفتاحية دون حشوٍ إطلاقًا، فإذا لم يجد الكاتب فرصة لإضافة الكلمات المفتاحية وعدم تناسبها مع المحتوى فليس من الضروري إدراجها إذًا.

  • يجب أن تراعي وانت تكتب مقالة الموازنة بين ذكر الكلمات المفتاحية التي تود أن تلتقي بها محركات البحث وبين إلى تجعل هذه الكلمات كثيرة بالقدر المزاج للقارئ كما أن محركات البحث تقلل من تقييم المقالات التي يتكرر كثيرا فيها نفس الكلمة
  • ابحث عن الكلمات المفتاحية الأكثر شهرة على الانترنت واستخدمها في مقالك، من أشهر الأدوات التي تعرفك بالكلمات الأكثر شهرة هي أداة جوجل الشهيرة Google trends
  • استخدم خليط من الروابط dofollow و nofollow 
  • إذا كنت تكتب في نفس الموقع فضع روابط المقالات الأخرى في الموقع فهذا يحسن من رتبة الموقع في محركات البحث.
  • بالنسبة للصور: فيتم تسمية كل صورة باسم مناسب لها، بدلًا من تسميتها:1،2،3،4. فمثلًا لو كانت الصورة تعبّر عن مظهر لوحة تحكم الووردبريس؛ فيكون اسم الصورة على الحاسوب: مظهر لوحة تحكم ووردبريس.
  • عند استخدام أي صورة يجب التأكد من (امتلاك الحقوق نشر الصورة + توضيح مصدر كل صورة من الصور) وينصح بالاستعانة ببعض المواقع المتخصصة في عرض الصور المجانية كما ذكرنا بالأعلى
  • لا تقم بنسخ أو ترجمة فقرة كاملة داخل المقالة من أي مصدر خارجي
  • ننصح لأصحاب مواقع الووردبريس باستخدام إضافة إضافة Yoast للسيو. أو إضافة رانك ماث Rank math  
10 نقاط مهمة كي تكتب مقالا متميزا على الإنترنت 4
الربح من كتابة المقالات

الربح من كتابة المقالات

توجد عدة طرق لتحقيق الربح من كتابة المقالات، منها

  1. إنشاء مدونتك الخاصة: إذا كنت تود الكتابة كثيرا في تخصص معين، ننصحك بإنشاء مدونة خاصة، والسعي لتسويقها حتى يزداد عدد متابعيك. مصادر ربحك ستكون من إعلانات جوجل أدسنس أو من الدعاية والترويج للخدمات والمنتجات ذات الصلة بموضوع مدونتك.
  2. زيادة متابعيك على مواقع التواصل الاجتماعي: هنا تكون الكتابة على شكل مقالات أصغر حيث أن قارىء مواقع التواصل يفضل المقالات القصيرة أكثر من الطويلة.
  3. الكتابة لصالح الآخرين / بيع المقالات المكتوبة على منصات العمل الحر: يوجد العديد من المنصات التي يمكنك تقديم خدماتك عليها مثل: خمسات، مستقل، Fiverr، Freelancer.
  4. نشر مقالات باسمك في مواقع مختلفة: توجد عدة مواقع تدفع لك مقابل نشر مقالات فيها، سنذكر منها بعض الأمثلة:

منصات تدفع لك مقابل نشر مقالات لديها:

معظم هذه المواقع تشارك معك أرباح جوجل أدسنس بحيث تكسب أكثر كلما تم زيارة مقالك أكثر، وبعضها يدفع بالمقال.

في الأخير ننصحك الإتقان أهم من الاستعجال والكيف أهم من الكم فأن تقوم بإتقان العمل وتأخير تسليمه قليلا، أفضل بكثير من أن يتم استعجال الكتابة لتسليمها بجودة سيئة سريعا. وفى الكتابة أمانة نقل المعرفة والخبرة. قد تكسب من الكتابة أموالا ولكتك أيضا تشارك في تطوير مجتمع المعرفة ولك أجر “علم ينتفع به”.

مصادر تم الاستعانة بها: مصدر 1، مصدر 2،

شاهد أيضاً

ما يجب أن تعرفه عن التسويق بالعمولة Affiliate Marketing

التسويق بالعمولة Affiliate Marketing 1 ما هو التسويق بالعمولة؟   من منا لا يريد ان يربح …